السبت، 25 أبريل، 2015

قداس السنة لراحة نفس المرحوم موريس شدياق شقيق الدكتور آميل شدياق

يقام قداس السنة لراحة نفس المرحوم موريس شدياق في كنيسة مار شربل بانشبول، وذلك يوم السبت الموافق فيه ٢ أيار ٢٠١٥ في الساعة الخامسة والنصف مساءً.
لكم من بعده طول البقاء.

الأربعاء، 22 أبريل، 2015

تحت عنوان خالدون من لبنان وبحضور قنصل لبنان العام: الجامعة اللبنانية االثقافية في العالم تكرم عمالقة من لبنان


من ضمن البرنامج السنوي الحافل بنشاطاتها , كرمت الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم من خلال مجلس ولاية فكتوريا، عمالقة من لبنان، رحلوا تاركين وراءهم بصمات ذهبية في الفن والابداع .
والجامعة اللبنانية الثقافية في ولاية فيكتوريا التي لا تترك مناسبة وطنية او تراثية او ثقافية الا وتستغلها لاعطاء الصورة الحقيقية والنقية عن لبنان الوطن، دعت بالامس الى حفل نوعي ومميز لتكريم المطرب الكبير الفنان وديع الصافي وشحرورة لبنان المطربة صباح والمفكر اللبناني والشاعر المبدع سعيد عقل، وذلك نهار الأحد بتاريخ 19 نيسان في قاعة الريفولي.
حضر الحفل الى الرئيس القاري للجامعة اللبنانية الثقافية في العالم لاستراليا ونيوزيلندا طوني يعقوب والأمين العام القاري طوني كرم ورئيس مجلس ولاية فكتوريا غنيم فضول حشد من المسوؤلين تقدمهم قنصل لبنان العام في فيكتوريا غسان الخطيب، المونسنيور يوسف توما، راعي كنيسة سيدة لبنان المارونية الاب الن فارس، رئيس دير ما شربل الاب شارل حتي، الراهبات الانطونيات، مدير إذاعة صوت لبنان طوني شربل، تيار المردة، حركة أمل، تيار المستقبل، حزب الوطنيين الأحرار، تيار الوطني الحر، حزب القوات اللبنانية، جمعية زحلة الخيرية، جمعية حلبا الخيرية، جمعية بقرزلا الخيرية، جمعية القديس رومانوس حدشيت، لجنة ملكة جمال الاغتراب اللبناني، جمعية انفة الخيرية، جمعية كفر حبوا الخيرية، الاتحاد الاسترالي اللبناني الرياضي، حركة شباب زغرتا استراليا وحشد من مؤسسات ثقافية وفكرية واجتماعية وخيرية وفعاليات ادبية واقتصادية.
قدّم حلقات الحفل رئيس اللجنة الثقافية في الجامعة فؤاد الحاج، مفتتحا اياه بالنشيدين الوطنيين الاسترالي واللبناني، مذكرا على الاثر وبكلمة افتتاحية بسلسلة النشاطات التي قامت بها الجامعة في فيكتوريا مؤخرا، من الامسية عن المفكر والاديب والشاعر ناسك الشخروب ميخائيل نعيمة، ونشر كتيب باللغة الانكليزية عن الاديب والشاعر جبران خليل جبران يوم وضعت له الجامعة اللبنانية الثقافية في فيكتوريا ثمثالا نصفيا في مكتبة ملبورن الوطنية اهم الصروح الثقافية في الولاية، واطلاق عدد من الكتب لكتّاب من ابناء الجالية اللبنانية، مؤكدا على الاستمرار في نشر الثقافة عبر التعريف بعظماء ومبدعي لبنان، مبتدئين اليوم بجبل اساطير الحب والخلود: شاعر لبنان الكبير سعيد عقل والشحرورة المطربة والفنانة صباح وصوت الجبل، قديس الطرب الفنان وديع الصافي. واضاف الحاج قائلا: ان الناس اسرع المخلوقات زوالا، ولا يبقى منهم سوى اعمالهم التي تخلدهم في ذاكرة التاريخ. ثم قدّم الحاج الخطباء فتحدث بول خياط عن سعيد عقل  فيما القت الشاعرة هبة فرنسيس مقتطفات من روائعه، بينما تحدث شفيق الدمشقي عن الفنانة صباح ليختم الكلام نخلة البيطار عن الفنان وديع الصافي. الجدير بالذكر، ان هذا الحفل المميز تخللته لوحات فنية رائعة قدمها تلامذة من ثانوية الراهبات الانظونيات صفق لها الجمهور طويلا، لما حملته من دلالات لبنانية - اغترابية راقية وبصمات نوعية لا زالت الراهبات الانطونيات يطبعونها في سجل الجالية الذهبي منذ وصولهن الى ملبورن قبل اكثر من ثلاثين سنة. الطلاب روني حداد وجوزيف الاسمر وانطوني غنطوس والطالبة مريام الحاج ابدعوا في غنائهم للراحلين الكبيرين وديع الصافي والشحرورة صباح، في حين رافقهم الموسيقار الكبير فؤاد حراقة نغما. 
في ختام الحفل قام الرئيس القاري ورئيس مجلس فيكتوريا بتوزيع ميداليات تقديرية.

الثلاثاء، 21 أبريل، 2015

مسرحية "انتبهوا القطار قادم" للدكتور موفق ساوا

هذه المسرحية

تطرح الواقع وتكشفه لتقول وتقر بالحقيقة المرة التي تحتمها جدلية الحياة التي تستقر او لا تستقر في محطة السكون بزمكان هذا الكون. 

المسرحية

تحمل دلالات إيحائية ورموز وشفرات لمسيرة قطار بكل ما فيه وما يحمله من مستويات مختلفة من الرؤى لمسيرة الحياة منذ نشوء وتطور هذا الكون.

 المسرحية

تطرح بشكل عفوي لحدث غير عفوي كاشفة بإضاءاتها الصراع المكشوف والمخفي بين طرف معلوم وطرف مجهول ومجبول ومخبول بلون واحد جاهلا بقية الالوان التي تشكل قوس قدح الحياة النابض بتدفق الدم من والى الشرايين والاوردة. 

المسرحية

ليست عادية على خشبة المسرح وعادية على خشبة الحياة. فـَمـَنْ يجسـِّد مَنْ...؟!.

هل نبقى اسرى احداث المسرحية ام احداث الحياة...؟! وهل ننتظر كمتفرجين لينتهي الصراع لطرف دون ان نحرك ساكن على مسرح الحياة تاركين زحف القمامة لتلويثنا من ثم نرضخ ونقبع في بقع مظلمة وبغرف مغلقة عكس ما نستطيع ان نحرك الساكن بافكارنا ونرسمه باقلامنا وكيفما نريد لا كيفما يريدون ونحن نصنع الاحداث على خشبة المسرح برؤيتنا كمؤلف ومخرج وبفعل شخصيات المسرحية لتقديمها بشكل تجريبي على خشبة المسرح بعد ان نوقد الاضاءة للممثلين والمتفرجين على خشبة الحياة.

ثيمة المسرحية

صراع بين من يرى النور خطوطا مستقيمة ودوائر مضاءة ومشجـَّرَة ومسيـَّجة باقمشة مختلفة الالوان وبين من لا يرى سوى الظلمة طريقا (للجنة) التي تشبه دوائر دخانية تتلاشى بطلوع الاضاءة على الخشبتين، خشبة المسرح وخشبة الحياة.

كل هذه الاحداث على خشبة المسرح يجسدها مجموعة من الممثلين بشكل كوميدي ساخر ليس كما يجسدها الساسة على مسرح الحياة بشكل انتهازي وصولي مقنعين باقنعة الانبياء الصالحين خالقين مسرحا ماساويا تراجيديا في اروقة الكهوف والغابات الخريفية.

وليس مهمتنا تكرار واستنساخ الواقع بقدر ما تتعلق مهمتنا سحق هذا الواقع وتمزيقه وتركيبه من جديد برؤية وطريقة فنية وبأطر جمالية على خشبة المسرح لنمتص المأسي الواقعية منتقلين بالمتفرجين زمنا معينا كشاهد وكحاكم على ما يمر علينا من احداث لا تليق بالانسان على ارض ٍ ولد فيها حرا وعاش مقيدا.

مع تحياتي
د.موفق ساوا
سيدني
سوف تعرض :
24/05/2015
Powerhouse, casual centre arts
SYDNEY

السبت، 18 أبريل، 2015

مارسيل منصور تتحدث عن معرضها الفني و تتسلم جائزة سفيرة السلام


كتبت مارسيل منصور

أقام الاتحاد العالمي للسلام (UPF) في يوم الإثنين 6 إبريل نيسان 2015 في مقرسفارتة في سيدني ، ندوة بعنوان " قدرة الفن في صناعة السلام " ، استضاف فيها معرض " ثريشهولد " الضوئي كجزء من برنامج السنة العالمية للضوء لعام 2015 ، برعاية اليونسكو للأمم المتحدة ، وقد دعيت ضيفة للندوة من أجل عرض أعمالي الفنية وتقديم حديث الفنان بعنوان " الفن، الضوء ، والسلام في العالم ". قامت بتنسيق الندوة السيدة كاترين فان دينكلاج ، و كانت عريف الحفل السيدة ايلا ويلليتيس رئيسة الاتحاد النسائي للسلام العالمي في أستراليا، كما وحضر الحفل نخبة من سفراء السلام في استراليا من مختلف الخلفيات العرقية مع عائلاتهم وأصدقائهم بما فيهم  السفراء الأستراليين العرب : السيد هرمزإيشووالدكتورعلاءالعوضي مع زوجته السيدة نادية العوضي وابنه السيد سلطان العوضي.


ألقى السيد غريغ ستون حديثاُ توضيحيأً مفصلا ًبعنوان " بناء ثقافة السلام من خلال الفن"، أسرد فيه شرحاً وافيا حول دورالفن وتأثيره في صناعة السلام ، والذي يمكن تلخيصه على النحو التالي: من أهم خصائص مهام الاتحاد العالمي للسلام هو بناء عالم يسوده السلام من خلال المبادئ الخمسة وهي : الله ، القيم الروحية ، الأسرة ، الخدمة والوحدة ، وكل هذا يتم من خلال تعاون البشر خارج حدود الأصول العرقية والدين والجنسية.  من حيث إعادة النظروالتقييم في مختلف القيم والقضايا المتنوعة المعاصرة ، فنحن نعلم تماما ً أننا أصبحنا اليوم نعيش في عالم يعاني من العنف والأزمات المتعددة التي تؤدي إلى تزايد أسباب اليأس . كما وتحدث السيد ستون حول الفكرفي نظرية الفن بما ويتوافق مع قبول المبادئ الأساسية لله ، لأن الله هو الفنان العظيم في الأصل : فهوخالق الكون وصاحب الإبداع في العمل الفني للوجود ، كما وأننا نعلم أن هناك تشابه بين الله والإنسان لأن الله قد خلق الإنسان على شاكلته ، كذلك يجب ألا ننسى أيضاً ان هناك علاقة أساسية وجوهرية بين الفن والأخلاق ، كما وأن الجمال الحقيقي لا يمكن أن يقوم إلاعلى أساس المحبة الحقيقية .

وأعقب ذلك حديثي عن الفن ، وقراءتي الشعرية لقصيدتي بعنوان "الحوار الروحي مع الضوء" ثم عرضاُ لأعمالي الفنيةعلي الشاشة . وهذه هي بعض مقتطفات من نص الحديث : "بعد إنجازي لمعرض ثريشهولد الضوئي ، كنت قد اعتمدت عرضه خلال العامين 2014 و 2015 ، خصوصاً وأنه تزامن مع الذكرى العالمية بمناسبة مرور مائة عام على الحرب العالمية الأولى ، إلى جانب الإعلان بأن عام 2014 هو" السنة العالمية للتضامن مع الشعب الفلسطيني ".كما وأن المعرض يتزامن أيضا مع السنة العالمية للضوء لعام 2015 وهي السنة التي يحتفل فيها العديد من جميع القطاعات العامة من حيث الأعمال التجارية والتعليم والفن والعلوم ، بغرض الاعتراف والتقديرلأهمية الضوء في حياتنا. ويجدرالإشارة إلي أن معرض ثريشهولد الفني قد فاز في المسابقة التي تقدمت إليها من أجل إدراجه في المعرض الدولي حيث استضيف في مدينة نيويورك ، الولايات المتحدة الأمريكية في مارس 2014. كما وقد عرض أيضا في مركز الفنون في بانكستاون في أبريل عام 2014، وفي متحف ماري ماكيلوب من 10 ديسمبر 2014 إلى 30 مارس 2015. "

" إن أعمالي الفنية ما هي إلا تعبيرعن هويتي، وقضية بلدي ، والتاريخ والعالم ... فمن خلال معايشتي للواقع ، تتكون لي رؤية جديدة من أجل التغيير إلى الأفضل. ولهذا فإن الفن يعتبر محور أساسي في السياسة والعلاقات الاجتماعية ، لأنه يمكن أن يوجد لنا مفاهيم جديدة وأن يغير من الخبرات الشائعة لدينا ، وبالتالي يعمل على إعادة صياغة أنفسنا والعالم من حولنا بصفة مستمرة... وفي هذا السياق آمل أن يتحلى السياسيون والقادة بقليل من الروحانية والإبداعية حتى يساعدهم هذا على قيادة العالم بطريقة أفضل ... ففي اعتقادي - وبدون شك - أن السياسيين والزعماء وقادة المجتمع هم بحاجة إلى الإرشاد الروحي من أجل إعادة توجيه وتثقيف الأجيال الصاعدة نحوولادة فكرجديد ... نحن في أشد الحاجة إلى نوع من التحول العميق الذي يعمل على التغييرالجذري من أجل إعادة بناء أنفسنا والعالم ... إن الفن لديه القدرةعلى تشجيع السلام والدعوة إلى مكافحة الحرب ، والعنف ، والهمجية ، والإبادة الجماعية ، والدول المناهضة للقمع ... كما وأنه يلهم الإنسان من خلال التأمل والإدراك على خلق إنسانية جديدة تعمل من أجل المحبة وتحقيق السلام العادل في العالم ".

 في خلال الندوة تم تعيين أربعة أشخاص من مختلف الجنسيات كسفراء للسلام وتسلموا جائزة ال UPFللسلام بما فيهم كاتبة هذه السطور (مارسيل منصور) و السيد موريس منصور. وقد تخلل الإحتفال عزف موسيقى للملحن / الفنان السيد شيهيرو ميدوريوا الأمين العام للإتحاد ، وقام بتصويرحفل الندوة المصورالقديروالمذيع في إذاعة me2 السيد بيدروحجة . واختتم الحفل بتناول المرطبات والمشروبات والتواصل الإجتماعي من أجل السلام حيث لاقت الندوة نجاحاً باهراُ .وأود هنا أن أشكر جميع أعضاء الإتحاد الذين حضروا وشاركوا في الندوة وعملواعلى إنجاحها.

الأربعاء، 15 أبريل، 2015

الإعلامي بادرو الحجة يزور المطران طربيه

قام الزميل الإعلامي بادرو الحجه بزيارة معايدة الى راعي الأبرشية المارونية المطران أنطوان شربل طربيه حيث أعلن بادرو عن تمنياته المخلصة لراعي الأبرشية في هذه المناسبة معلنا عن تقديره واحترامه الكامل لما يقوم به لمصلحة الجالية وأبناء الطائفة في استراليا.
بهذه الزيارة التي قام بها الزميل بادرو الحجة لسيادته قطعت الطريق على كل من يصطاد في الماء العكره وبانت شمس الحقيقة.

الغربة تتعامل مع شركة جديدة للتسويق الاعلاني

نظراً للنجاح المتواصل الذي يحققه موقع "الغربة" اتصلت بنا مسؤولة التسويق بشركة WEBISABA، وطلبت منا التعامل مع شركتها، عن طريق إدراج إعلاناتها على جميع صفحات "الغربة". والاعلانات تظهر بطريقة مبتكرة ومشوقة، لذلك نطلب من قرائنا الاعزاء التفاعل مع ما تنشره شركة الاعلانات، نظراً للخدمات الكثيرة التي توفرها لهم.
ألف شكر للمسؤولة "ضيا" على اتصالها الهاتفي من أجمل مدينة في الشرق "رام الله" الفلسطينية، ونأمل أن نظل عند حسن ظن المعلنين والقراء في آن واحد.

كيف تكتب تعليقك